ادارة الموارد البشرية المعاصرة - بعد استراتيجي

ادارة الموارد البشرية المعاصرة - بعد استراتيجي


  • المؤلف: عمر وصفي عقيلي
  • عدد الصفحات: 624
  • سنة الطبع: 2015
  • نوع التجليد: Soft Cover
  • رقم الطبعة: 3
  • لون الطباعة: Black
  • القياس (سم): 17*24
  • الوزن (كغم): 1.017
  • الرقم المعياري (ISBN): 9789957114985

$30.00
النوع : 9789957114985
حالة التوفر : 1000
مشاهدة 2228 مرات
تحميل الفهرس

وصف المنتج

تقديم

 

          الإنسان هو أثمن شيء في الوجود وقد كرمه الله سبحانه وتعالى وأنعم عليه بنعم لا تعد ولا تحصى، وفضله على كافة الخلائق، وسخر له ما في الأرض، فهو عصب الحياة بل الحياة كلها. فإذا كان شأنه هكذا عند ربه الذي خلقه وصوره، ألا يجدر بنا نحن الحكومات وأصحاب الأعمال أن نكرمه ونرعاه ونهتم بأموره وشؤونه في مكان العمل داخل منشآتنا، أعتقد أنه حري بنا بأن يكون الإنسان هو موضع إهتمامنا في منظماتنا وأعمالنا، وأن يحتل المقام الأول في لائحة هذه الاهتمامات.

          لقد خطت اليابان (بعد الحرب العالمية الثانية) التي تعتبر رمزاً للتقدم والنمو، خطوات واسعة ملفتة للأنظار في مجالات الأعمال سواء في قطاع الصناعة، أو الخدمات، أو في مجالات الحياة العامة والاجتماعية، ولم يجارها من الدول إلا العدد القليل في أوروبا الغربية كالمانيا والسويد وعدد من الدول الأخرى. لنتساءل ما هو السر وراء هذا النجاح الياباني الذي أبهر العالم؟ في الحقيقة لا يوجد في المسألة سر، فكل ما في الأمر أن بناء الإنسان كان وما زال يحظى بالاهتمام والرعاية الأولى منها، لأنه في قناعتها الراسخة والصحيحة، هو المسؤول الأول عن عملية البناء والإعمار، فهو المخترع، وهو المبدع، وهو كل شيء فكيف ننساه أو نقلل من شأنه في قائمة إهتماماتنا نحن البلدان النامية، حيث صببنا جل اهتمامنا على التنمية الصناعية، واعتقدنا أن هذه التنمية لا تكون إلا عن طريق الآلات والتكنولوجيا، ونسينا بل نمنا عن مسألة جوهرية أن هذه التكنولوجيا والتنمية الصناعية، لن تؤتي ثمارها إلا بسواعد الموارد البشرية الفعالة المنماة قدراتها، المشبعة حاجاتها، فالدول النامية كانت وستظل تراوح مكانها، إذا لم تلحق بركب الدول المتقدمة في مجال الاهتمام بالموارد البشرية.

          لقد بات معروفا في يومنا هذا ونحن في مطلع الألفية الثالثة، أنه مع رياح العولمة والتغيير التي هبت على دول العالم والتي خلقت مناخاً وساحة ساخنة من المنافسة في الأسواق المحلية والعالمية، بأن حصص المنظمات في هذه الأسواق قد أصبحت محدودة، والمنظمة التي تريد توسيع حصتها أو على الأقل المحافظة عليها، مطلوب منها تقديم منتج بجودة يرضى عنها المستهلك، وهذه الجودة لن تتحقق بالتكنولوجيا فحسب، بل بسواعد موارد بشرية فعالة تمتلك المهارات المتنوعة. إن تشكيل مثل هذه الموارد البشرية التي نسميها بقوة العمل ليست بالمسألة الهامشية البسيطة، وليست مسألة شعارات براقة لتحقيق مكاسب شخصية، بل هي فعل ومسألة في غاية الأهمية والحساسية بل والخطورة أيضاً، فالتخلف الذي يسود البلدان النامية سببه الأول هو عدم بناء الإنسان بشكل صحيح كما يجب. لقد أصبحت هناك ضرورة ملحة تفرض نفسها على الحكومات ومنظمات الأعمال، ألا هي تفعيل دور إدارة الموارد البشرية لديها باعتبارها الجهة المسؤولة عن شؤون قوة العمل ورعايتها وتنظيم أمورها، لقد آن الآوان أن تحتل هذه الادارة مكانتها في الدول النامية.

          إني مؤلف هذا الكتاب أوجه نداء للدول النامية ومنظماتها وعلى اختلاف أنواعها، بأنه آن الأوان ليحتل المورد البشري في مكان العمل الاهتمام الأول والرعاية الأولى منها، فعمليات الاصلاح الإداري، والتحديث الصناعي، وتحسين الجودة من أجل تقوية أنفسنا للوقوف أمام المنافسة، لن يكتب لها النجاح إذا لم نبنِ وننمي الموارد البشرية ونشبع حاجاتها، فكيف نصلح أجهزتنا الإدارية ومنظماتنا ونحسن جودة منتجاتنا، والمورد البشري جائع ومنسي بعيد عن الاهتمام، هل نسينا أنه هو الذي سينفذ عمليات الاصلاح وباقي العمليات، دعونا لا نفعل كالنعام الذي يدفن رأسه في الرمال ليتحاشى ما يحيط به من خطر.

          إني أقدم مؤلفي هذا جهداً متواضعاً للمكتبة العربية وقرائها، فقد علمني أساتذة إدارة كبار لهم فضل كبير علي، وأنا بدوري أقوم بنقل رسالتهم إلى جيلنا الحالي جيل الألفية الثالثة، ليستفيد ويبني ويتابع المشوار.

          وفقنا الله لأن نقدم وباستمرار المنفعة والمعرفة العلمية لأبناء الأمة العربية الغالية. 

الفهرس

الفصــل  الأول                       المدخل إلى إدارة الموارد البشرية المعاصرة            -

الفصـل الثــاني                       إستراتيجية إدارة الموارد البشرية ..         -

الفصــل الثـالث                       نماذج عن تصميم إستراتيجية إدارة الموارد البشرية

-

الفصـل الرابــع                       آفاق هيكلة الأعمـال والوظائف -

الفصـل الخـامس                     تحليل الأعمال والوظائف         -

الفصـل السـادس                      تقييم الأعمال والوظائف .         -

الفصـل الســابع                       تخطيط الموارد البشرية الاستراتيجي .     -

الفصـل الثـامـن                       استراتيجية دراسـة سوق العمل واستقطاب الموارد البشرية      

-

الفصـل التاســع                       اختيار الموارد البشرية وبعده المعاصر .  -

الفصـل العاشــر                      الاتجـاه المعـاصر في تقييم أداء المـوارد البشرية     

-

الفصل الحادي عشر                استراتيجية تدريب وتنميـة الموارد البشرية.             -

الفصل الثـاني عشر                استراتيجية التعويضات المالية -

الفصل  الثالث عشر                إستراتيجية دمج العاملين .        -

الفصل  الرابع عشر                استراتيجية المسار الوظيفي      -

الفصل الخامس عشر               استراتيجية إدارة بيئة العمل      -

الفصل السادس عشر               إدارة النظام التأديبي .              -